الرئيسية - خليج الجزيرة - جريمة شرف أخلاقية تهز دولة عربية.. مارست الرذيلة مع عشيقها 60 مرة كل شهر ولما اقتحم زوجها واخوها الشقة كانت النهاية صادمة

جريمة شرف أخلاقية تهز دولة عربية.. مارست الرذيلة مع عشيقها 60 مرة كل شهر ولما اقتحم زوجها واخوها الشقة كانت النهاية صادمة

الساعة 03:06 مساءً (خليج الجزيرة)

علاقة عاطفية بدأت بين المتهمة ايه .ف. التي لم تبلغ عامها الـ 25 من العمر وبين محمد عصفورة، تطورت في لحظات قليلة إلى علاقة غير شرعية و انتهت بالتخلص من الزوج وإلقاء جثته في مقلب زبالة بمساكن الصعيد بمنطقة السلام حتى يخلو لهم الجو.

 تفاصيل الجريمة البشعة يرصدها صدى البلد من خلال نص أمر الإحالة في واقعة اتهام ربة منزل بممارسة الرذيلة مع عشيقها حيث جاءت أقوال المتهمة آية.ف، أمام المستشار أحمد حنفي المحامي العام كالآتي.

س.. ما تفصيلات اعترافك

ج"اللي حصل ان انا متزوجة من سامح فتحي من شهر 6/ 2007، وساعتها كان عندي 15 سنه ونص وانا مكنتش موافقة على الجوازة علشان هو كان اكبر مني بـ 16 سنه بس لان والدتي تبقى بنت خالة والدته ، وأمي ضغطت عليا وكانت بتضربني علشان اتجوزه وفعلا اتجوزته غصب عني وكان فيه دايما مشاكل بينا عشان فرق السن وبعد ما والدتي اتوفت علاقتي به ساءت لأن والدتي كانت سند ليا.

وفي أحد الأيام تعرفت على احد الشباب وسارت بيننا علاقة تطورت إلى الفراش حتى مارست معه الرذيلة 60 مرة خلال شهر واحد فقط، ومكثنا على هذا الحال دون علم أحد، وبعد فترة جوزي عرف اني على علاقة مع أحد الشباب فساومني على الطلاق مقابل التنازل عن حقوقي، وبعدها اخواتي اتصلوا بيا وقالولي انتي كنتي قاعدة مع واحد اسمه محمد عصفورة في المرج وانا قولتلهم لا ،هنا اتصلت بـ عشيقي وقلتله انا مش هينفع ارجع اقعد عند ابويا تاني لانهم عرفوا اني كنت عندك ، فقالي انا هقابلك اديكي فلوس المأذون واطلقي من جوزك وارجعي اقعدي تاني معايا في الشقة وبالفعل قابلني اداني الفلوس ذهبنا سويا انا وجوزي الي المأذون واطلقت واختي شيماء قالت لسامح جوزي :"ايه هتجبلك كل العفش ومش هتاخد حاجه"، وبعد كده روحت عند عشيقي وفضلت قاعده معاه ".

بعدها اتصلت بطليقي وقولتله انت عايز تاخد البنت ولا هتخليها معاي راح قالي ":لا مش عايزها خليها معاكي"، في الوقت ده مرضتش اقوله انا فين ويوميها بالليل تفاجأت بأخوي وابني الصغير وواحد صاحب طليقي بيخبطوا على الباب بتاع الشقه اللي قاعدين فيها انا وعشيقي ، بس في الوقت ده عشيقي مكنش موجود معايا في الشقة ، حاول اخويا ان يأخذني معه وانا قولتلهم انا مش هامشي وقاعدة هنا لحد ما عدتي تخلص بدأ صوت شقيقي يعلو والناس اتلمت وروحت معاهم عند بيت بابا ولما وصلت البيت ابويا ضربني و حكيتلهم على كل حاجه حصلت مع عشيقي واني كنت بنام معاه فابويا ضربني وعرفت ساعتها من طليقي واخواتي ان عشيقي هو اللي كلم سامح طليقي واخبره عن قصة عشقي له.

وبعدها باربع ايام وقبل ما استلم القسيمة سامح جوزي ردني وانا مكنتش عايزة ارجعله بس ابويا قالي ارجعي واستري على نفسك ومفيش حتة تقعدي فيها ، وبالفعل رجعت مع جوزي البيت والعلاقة بينا مكنتش حلوه لانه مش ناسي اللي حصل وكل شويه يفكرني باللي حصل ويقولي انا منستش واحمدي ربنا اني رجعتك وكان بيضربني وبينام معايا باستمرار وانا مكنتش قادرة اتكلم وطول الفترة دي انا كنت بكلم عشيقي في التليفون ومكنتش بطلع من البيت ومحدش كان يعرف اني معايا تليفون وكنت انا وعشيقي بنتكلم كلام عادي وانا كنت بشتكيله من جوزي دائماً وبعدها بكام شهر عشيقي قالي:" لما جوزك يروح الشغل انا هجيلك البيت وفعلا جاي البيت ونام معايا على السرير وفضل يجيلي كل اسبوع مره وينام معايا على السرير.

وبعد فترة عشيقي قالي": احنا لازم نخلص من جوزك ومرة وهو عندي جابلي كيس سم فئران وقالي حطهوله فى الاكل "، وانا قولتله لا بلاش مش هقدر اعمل كده وكنت برمي كيس السم وبعدها جابلي كيس سم تاني وانا كنت برميه وكنت بضحك على عشيقي وقوله اني انا حطته لجوزي في الاكل بس معملش حاجه فقالي:"انا هجببلك نوع اقوى وجبلي بالفعل نوع تاني وانا مردتش احطه لجوزي في الاكل وبعدها قالي احنا خلاص هنحاول ننيم جوزك ونخنقه ومش هيبان انه مقتول وفضلنا نتكلم في الموضوع ده كتير لحد يوم راس السنه، وبعدها بيومين جوزي سافر الساحل مع صحابه وتركني في الشقة بمفردي انا واطفالي فاتصلت بعشيقي وحضر الي الشقة ونمت معه في اليوم ده ومشي الساعه 10 الصبح وكان معايا بناتي بس محسوش بيه وساعتها اداني كيس السم وقالي حطيه لجوزك لما يرجع من السفر بس انا رميت الكيس لتالت مره".

وفي تمام الساعة الواحدة ظهراً حضر جوزي من السفر ونام معايا مرتين مرة العصر ومرة الساعه 8 مساء ، في الوقت ده احمد ابني كان في حلوان وبنتي كانت مع عمتها ، وبعدها بساعتين دخل جوزي الي غرفة النوم وعشيقي اتصل بيا قالي حطي لجوزك المنوم النهاردة قولتله حاضر وبعدها صحي جوزي وقالي اعمليلى قهوة وانا دخلت اعمل قهوة وحطيت له حباية المنوم وبعدها عشيقي كلمني وقالي انا هاجي واخلص عليه  وسألني انتي هتبقي معايا وانا قلتله لا مش هاقدر  اشوفك وانتا بتعمل فيه كده وقالي ماشي انا  هتصل وهجيب واحد صاحبي يخلص عليه معايا وبالفعل حضر عشيقي ومعه شخص آخر وخلص علي جوزي.

وبعدها لقيت عشيقي بيقولي خلاص هو مات انا هروح ارميه في اي حته وقالي انا هامشي من ناحية شركة الكهرباء وقالي هارميه في اخر الشارع في حتة ظلمة .

ولما عشيقي نزل بالجثة قفلت باب الشقة وشغلت القران فيها وبعدين دخلت الاوضة التانية صحيت مريم وانا كنت خايفه اقعد في الشقة وبعدها كلمت منال  اخت جوزي وقلتلها سامح نزل من الساعه 12 ومعرفش حاجه عنه وبعدها ذهبت الي قسم الشرطة بصحبة أحد أقارب زوجي، وتحدثنا مع ضابط شرطة ، هنا لم تمر سوا دقائق معدودة وفوجئت بشخص بيقولي ان جوزك مات عثرنا عليه  مقتول ومرمي في مقلب زباله، مر يوم تلو الاخر وتم القبض عليه بتهمة الاشتراك في قتل جوزي .

x
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباطموافق