الرئيسية - خليج الجزيرة - تفاصيل مثيرة يقشعر لها البدن وتبكي القلوب في قصة توبة شمس البارودي.. (شعرت بذنوب العالم فوق ظهري فصرخت حتى خرج الشيطان من جسدي)!.

تفاصيل مثيرة يقشعر لها البدن وتبكي القلوب في قصة توبة شمس البارودي.. (شعرت بذنوب العالم فوق ظهري فصرخت حتى خرج الشيطان من جسدي)!.

الساعة 05:30 مساءً | (مايا)

 الخبر لم تكن شمس البارودي مجرد ممثلة أعلنت اعتزالها الفن لكنها كانت أحد أجرأ الفنانات اللاتي قدمن أعمالاً منع الكثير منها لاحتوائها على مشاهد ساخنة وصنف الكثير من أفلامها للكبار فقط.

 

في أوج تألقها وشهرتها فاجئت شمس البارودي الجميع بإعلان اعتزالها وتفرغها للعبادة وارتدت الحجاب بالتزامن مع اعتزال زوجها الفنان حسن يوسف قبل أن يعود مرة أخرى لتقديم أعمال دينية.

 

روت شمس قصة توبتها واعتزالها الفن وقالت إنها ذهبت عام 1985 مع والدها لأداء مناسك العمرة وكانت هذه المرة الأولى التى تذهب إلى هناك وفور وصولهما الحرم المكي بدأ والدها في تلقينها طريقة أداء المناسك التي لم تعلم عنها شيئًا من قبل”.أضافت شمس البارودى: في اليوم التالي بعد عودتي مع والدي إلى فندق الإقامة نام هو ليستريح من مشقة المناسك ولكن أنا لم أستطع النوم .

 

وتابعت: شعرت أن ذنوب العالم فوق ظهري فبدأت بالبكاء والصراخ حتى سمعني والدي وخرج من غرفته يسألني ماذا يحدث فطلبت منه الذهاب للحرم وكنا في الثلث الأخير من الليل ولم أكن أعلم حينها فضل هذا الوقت”.

 

شمس أضافت: ذهبنا وبدأ والدي في الدعاء وأنا ومن ورائه لكنني طلبت الدعاء منفردة وذهبت إلى الحجر الأسود وقبلته والدموع تنهمر من عيني.

 

واستطردت تقول: استشعرت حينها أن الجمال زائل والصحة زائلة ولن يبقى لنا سوى قوة أعمالنا الصالحة في القبر ودعوت بأن يقوي الله إيماني وزوجي وأبنائي”.

 

استكملت شمس حديثها قائلة: نصحني والدي بعد ذلك بصلاة ركعتين خلف مقام إبراهيم عليه السلام فذهبت ومع بدء الصلاة انتفض جسدي من أول آية قرأتها في سورة الفاتحة.

 

ظللت أبكي في رعشة حتى أنهيت الصلاة ثم خرجت من الحرم المكي وأنا أشعر أنى شخص آخر كأنه خرج الشيطان من داخلي وانتهى الضيق والحزن” .

 

عادت شمس البارودى إلى القاهرة وقرار الاعتزال فى عقلها ونفذته بالفعل ما تسبب فى صدمة للجمهور والمنتجين والمخرجين.

 

حاول كثير منهم التأثير عليها ولكنها كانت مصممة على قرارها وارتدت النقاب ثم الحجاب، وظلت كما هي عليه حتى هذا الوقت.اختفت شمس البارودي عن الأضواء ولم تظهر في أي لقاء تليزيوني ولم تدل بأي تصريح صحفي ولم تفكر في العودة لمجال الفن مطلقا.

x
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباطموافق