الرئيسية - خليج اليوم - بيان مفاجئ من نداء شرارة بشأن اعتزال الفن والغناء يحزن كل محبيها

بيان مفاجئ من نداء شرارة بشأن اعتزال الفن والغناء يحزن كل محبيها

الساعة 07:10 صباحاً | (عمار النجار)

كشفت الفنانة الأردنية نداء شرارة، عن تفكيرها في الابتعاد عن الفن بسبب طبيعتها العفوية نتيجة لنشأتها في أسرة متواضعة، وهو ما اعتبرته مخالف لما يحدث في الفن.

 

وأشارت نداء شرارة في لقاء لها مع الإعلامية رابعة الزيات، أن تكرار الأسئلة التي توجه لها من الإعلامين عن الحجاب يسبب لها الإزعاج خاصة أن إجابتها ثابتة ولا تتغير في جميع اللقاءات إلا أن ذلك لم يمنع من توجيه السؤال لها.

أوضحت أنها في بعض الأوقات تشعرأن تلك الاسئلة توجه إليها من أجل الحصول على مشاهدات عالية والوصول إلى التريند.

وأكدت نداء شرارة إلى أنها على استعداد للتخلي عن الفن ولكنها في المقابل لن تتخلى عن الحجاب أبداً، خاصة أن الفن بالنسبة إليها مرحلة مؤقتة لا بد أن تنتهي، معتبرة أن الحجاب وضعها في مكان متفرد لم يصل له أحد من قبل وساعدها في ذلك، بحسب تعيرها.

ونفت نداء شرارة أنها ترى أن الفن حرام أو ذنب، مؤكدة في الوقت ذاته احترامها لمن يرى ذلك وخاصة قرار المطرب الأردني، أدهم نابلسي، مشيرة إلى أنه قدم الكثير من الأغاني بأسلوب راق ومحترم ولا يخدش الحياء.

واعتبرت أن هناك أشخاصاً شوهوا الفن وصورته من خلال الحديث عن الأمور الدينية وتحريم الفن.

ولفتت أنها ترفض الغناء في أماكن السهر والمطاعم والمقاهي، وتفضل اقتصار الغناء على المسارح فقط، بالاتفاق مع شركة الإنتاج التي تتعامل معها.

نداء شرارة تكشف سبب تفكيرها في اعتزال الفن

وحول سبب تفكيرها في الابتعاد عن الفن، أوضحت أنها نشأت بطريقة شفافة وحقيقية ولكنها اصطدمت بطبيعة الوسط الفني التي تحمل في بعض منها التكلف والنفاق، معلقة: "70% ممن تعاملت معهم في الوسط كانوا كذلك".

وانتقدت نمط الحياة المثالية التي يروج لها البعض على مواقع التواصل الاجتماعي، ووصفتها بالزائفة وتخلق رد فعلي عكسي عند المتلقي خاصة الطبقات الأقل ثراء، وذلك نتيجة لعرض نمط حياة مثالي يمتاز بالرفاهية العالية.

وأكدت نداء شرارة أنها كانت ستقاطع السوشيال ميديا لو  لم تكن مشهورة، بسبب ابتعادها عن الحقائق والتركيز على القشور.

نداء شرارة تتحدث عن حياتها الخاصة

وحول حياتها الخاصة، كشفت نداء شرارة أنها تفتقد شقيقها محمود الذي ترك بصمة في حياتها بعد رحيله وأدخلها في حالة من الحزن وشعرت بعدم جدوى الحياة وأهدت كتابها الأخير بعنوان في روحي نداء لروح شقيقها الراحل.

ونفت دخولها في أي علاقة عاطفية وسبب رفضها للارتباط بمن تقدموا لها، موضحة أنها لا تقتنع بفكرة التناول عن أي شي لصالح الرجل، مع انتقادها للمرأة الضعيفة والتي تتيح المجال أمام زوجها للتحكم بها وتعنيفها.

وأوضحت أن الفنان اللبناني مروان خوري يعد مثلها الأعلى في عالم الفن والغناء لكونه فنان شامل، مشيرة إلى أنها تستمع إلى فضل شاكر وكاظم الساهر، عمرو دياب، الفنانة أنغام

x
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباطموافق